الرحمة النبوية بُعد من أبعاد فطنته ﷺ

إن رحمة النبي ﷺ وشفقته تُشكِّلان بُعدًا من أبعاد فطنته. ويمكن رؤية عمق آخر في فطنة رحمة النبي صلى الله عليه وسلم وشفقته. أجل، لقد كان سيدنا محمد ﷺ هو الممثل الوحيد لتجلي صفة الرحمة والرحمانية لله تعالى في الأرض... اقرأ المزيد

الأنبياء: خصوصية المهمة وعلو الهمة

إن الوظيفة الأصلية لهؤلاء الأنبياء القُدسِيِّين، هي إنقاذ البشر من ظلمات الكفر والضلالة إلى نور الإيمان، وتحفيزُ الأرواح لتصغي القلوبُ إلى الحق تعالى، وكشفُ ما أمام ستار الأشياء وما وراءها ، وإراءتُها على حقيقتها حتى تزول الشبهات والشكوك في الأذهان، ونشرُ الأن... اقرأ المزيد

كيف غيَّر محمد ﷺ وجه العالم؟

قام الرسول ﷺ بمحاربة ومكافحة الآلاف من العادات الجاهلية حتى استطاع أن يحول ظلمة الجاهلية إلى نور الإسلام. ولإيضاح هذا الأمر ننقل كلام جعفر بن أبي طالب للنجاشي: في غضون ثلاث وعشرين سنة من العهد النبوي لم نشاه... اقرأ المزيد

لم يُر ﷺ إلا غاديًا أو رائحًا

ينبغي علي كل مسلم الإقتداء بالنبي ﷺ. وأن تغمره سجاياه النبوية الشريفة. ويبدأ ذلك بالإقتداء بفكره وسيرته، ودعوته ووظيفته، وفي لبها: الهداية والرحمة. وعظيمة كانت جهوده ومساعيه ﷺ، والمسلمين الأوائل الرامية لإنقاذ ... اقرأ المزيد

الاتزان والاعتدال

سؤال: عصرنا هذا فيه انحرافات فكرية خطيرة في كل ساحات الحياة تقريبًا، وتقع فيها ألوان من المغالاة، فما الذي ينبغي مراعاته حتى لا يقع منا إفراط أو تفريط في هذا الصدد؟ الجواب: إن الاتزان والحفاظ على الاعتدال أمر مهم للغاية لنتمكن من أن نجعل الدين حياةً لحياتنا... اقرأ المزيد

بكاء القلوب الحزينة

سؤال: يُقال: قد يتغمد الله تعالى العالَم كله برحمته ببكاء قلبٍ حزين؛ فلِمَ لا تشعر قلوبنا بما ينبغي أن تشعر به من همٍّ وحزن؟ الجواب: الإنسان هو مصدر كل مشكلة يمر بها الفرد أو الأسرة أو المجتمع من لدن آدم علي... اقرأ المزيد

أيها الشاب! توقف لحظة

أيها الشاب! توقف لحظة أيها الشاب! توقف لحظة... استمع إلى نبضات قلبك وأنفاس وجدانك، وتهيأ لمحاسبة نفسك. انهض واستقم بنور الإيمان المشع في أعماقك، وسر في طريق النور المنبثق من روحك والممتد إلى حضرة الحق سبحانه. ... اقرأ المزيد

عصر الورد

رُواءٌ  طـيِّـــبُ الذِّكْــــرَى   **********    إلى أحْــلامِــنا أسْرَى بـ”عَصْرِ الوَرْدِ” ذَكَّــرَنَا    **********   فَجَــدَّدَ رائـــعَ البُشْرَى ثلـوجُ اليأسِ قَدْ ذَابَــتْ   **********    أمـــامَ كِفَــاحِــنا تَـتْرَى... اقرأ المزيد

العاهات الجسدية

السؤال: لِمَ لم يخلق الله تعالى عباده متساوين؟ فقد خلق بعضهم أعمى وآخر أعرج؟ الجواب: نجيب عن هذا السؤال قائلين: إن الله مالك الملك يتصرف في ملكه كيف يشاء، لا يتدخل أحد في إجراءاته قط. فالذي خلق ذرات جسم... اقرأ المزيد

أكمل الناس وأكثرهم تواضعًا

يقول لله سبحانه وتعالى: "لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ" (سورة الأحزاب: 12)، وبالفعل كان سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أعظم قدوة لنا في أقواله وأفعاله وجلوسه وقيامه وسائر سلوكياته،... اقرأ المزيد