Reader Mode

ما خابَ من استشار، ولا ندم من استأنس بأفكار الآخرين.. قراراتك تظل مصحوبةً بالنجاح ما دمتَ تقيم لآراء الآخرين وزنا. أما إذا ركبك الاستبداد، وبرأيك وحده الإعجابُ، فذاك هو الإحباط بعينه، والفشل بنفسه..!