الأخوة: الروابط العاطفية والفكرية معًا

كان اتفاق الأخوة مؤسّسًا على العاطفة، وجاء الوقتُ الذي لم يعُدْ فيه هذا المفهوم كافيًا، فلقد تقدّمَ المسلمون على الصعيد الفكري والعاطفي. لقد فكّروا وبحثوا وقرؤوا فتقدموا، وأدركوا أيَّ الأفكار المضادة للإسلام، أ... اقرأ المزيد

مرتبة الصديقيّة والشهادة

سؤال: لماذا كانت مرتبة الصديقيين أعلى من مرتبة الشهداء ؟ الجواب: الصدّيق هو الذي يتحلّى بصفتي الصِّدقِ والتصديق، أما الشهيدُ فهو الشخص الحاضر والشاهد، ولعل هذه الكلمة أُطلقت على الشهيد لكونه في حضور الله تعا... اقرأ المزيد

وحدانية الله وتجليات أسمائه الحسنى

سؤال: كيف يقال إنه سبحانه في كل مكان مع أنه واحد أحد، أيمكنكم أن تبيّنوا لنا هذا؟ الجواب: نعم، الله تعالى واحد أحد، وهو أيضًا معكم أينما كنتم، لكن بعلمه وقدرته لا بذاته، ولا يلزم من هذا أنه تعالى يشغل حيزًا مكانيًّا كسائر الأجسام، فقولنا: إنه واحد أحد تعبير... اقرأ المزيد

الزهد

الزهد هو ترك المتع الدنيوية، ومقاومة الميول الجسمانية.. ويرد لدى الصوفية على الأكثر: العزوف عن لذائذ الدنيا، وإمرار العمر بعيش أشبه ما يكون بالحِِمية، مع اتخاذ “التقوى” أساساً للسلوك، والحزم باستغناء واستنكاف ت... اقرأ المزيد

تعزية الأستاذ فتح الله كولن في وفاة العالم والمفكر الهندي “وحيد الدين خان”

بمشاعر ملؤها الأسى والحزن العميق، الراضي بقضاء الله وقدره، استقبلت خبر وفاة العالم والمفكر الهندي الأستاذ وحيد الدين خان، فقد كان -رحمه الله- واحدًا من أهم علماء الهند، الذين جمع فكرهم بين المنهج الإسلامي والمنهج العلمي، وكانت دعوته على طول مسيرتها تدافع عن ال... اقرأ المزيد

مقوّمات بذل المال والنفس في سبيل الله تعالى

سؤال: يقول الله تعالى: ﴿وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللهِ ﴾ (سُورَةُ التَّوْبِةِ: 9/41) ولكننا لا نستطيع بذلَ ما بوسعنا، فما السبب في هذا؟ الجواب: هناك آياتٌ عديدة في القرآن الكريم... اقرأ المزيد

التوازن بين الواقع والمثالية لدى القلوب المتفانية

لا بدّ من عدم الخلط بين الواقع والمثاليات؛ أجل، لا بدّ من إعلاء الهمم، والسعي وراء الأهداف السامية، كما يجب على السائرين في سبيل الغاية السامية أن ينشدوا غايات مثلى حتى يمكنهم تغيير وجه العالم في لحظةٍ واحدة؛ ل... اقرأ المزيد

الخشيةُ واستنهاض الهمّة

سؤال: لا أصوم ولا أقوم، ولا تدمع عيناي ولا يجيش قلبي، بل يسيطر حبُّ الظهور و الرياء على خدمتي للدعوة… ومع ذلك فلا أستطيع ترك هذا الباب… فماذا أفعل؟ الجواب: هذه هي صرخةُ قلب متألِّـــمٍ يرى نفسه مُحَاطًا بالف... اقرأ المزيد