المقالات الرئيسية

الإنسان الجديد

نحن اليوم على مشارف عهد جديد في مسيرة تاريخ الإنسانية، متفتح على تجليات العناية الربانية. لقد كان القرن الثامن عشر، بالنسبة لعالمنا، قرن التقليد الأعمى والمبتعدين عن جوهرهم وكيانهم؛ وكان القرن التاسع عشر، قرن ا... اقرأ المزيد

أجيال الأمل

إن أجيال الأمل باعتبار الزمن الحاضر هم ممثلو العلم والإيمان والأخلاق والفن، وهم مهندسـو الروح لمن يأتون بعدنا. وسيشكّل هؤلاء تكوينات جديدة في كل شريحة اجتماعية بتفريغ حرارة الإلهام لقلوبهم المتغذية بالأخرويات إ... اقرأ المزيد

طويلا بكينا – الغرباء –

أضحى البكاءُ قدرَنا.. ما عرفنا غيرَ البكاء منذ سنين وسنين.. بكينا على إنساننا الذي مات، وعمراننا الذي تهدّم، وبَيدرنا الذي انتُهِب، وآمالِنا التي هوت قواعدُها، وشجاعتِنا التي خبا أوارُها. إن الغربي الذي حسِبن... اقرأ المزيد

النفوس المكابدة

لِلَحْن الأنين رُمْ قلبًا ممزّعًا، وامـــلأ بِــحَــرِّ العــويل كيــانه إن الذين وهبوا قلوبهم للمبادئ السامية وتحملوا آلامها وأوجاعها، يقضون حياتهم كمبخرة تضطرم فتنشر روائح زكية. تولد الشمس وتغرب، وتتتابع ال... اقرأ المزيد

الإنسان الذي نتوق إليه – الغرباء-

إذا رأيتُ إيمان أُمتي في عافية، فأنا راضٍ بأن أحترق في النيران، إذ بينما يحترق جسدي يرفل قلبي في النعيم. (سعيد النورسي) سنين وسنين ونحن في توق إلى الإنسان الذي ينقذنا، ويضمد جراحنا، ويكون بلسمًا شافيًا لعلل... اقرأ المزيد

ونحن نولي وجوهنا شطر أنفسنا

ونحن نولي وجوهنا شطر أنفسنا صار هذا العصر عصر معضلات تواجهنا ونعيشها، ولا زال. وهنالك معضلة منها تلهي عن بقية المعضلات لعمقها ومقاومتها للدواء والمعالجة واستعصائها وعاجليتها إلى درجة لا يمكن إهمالها. هذه المعض... اقرأ المزيد

الحركية والفكر

نحن نلخص خط كفاحنا كورثـة الأرض بكلمتي الحركية والفكر. وإن وجودنا الحقيقي لا يتم إلا عبر الحركية والفكر... حركية وفكر قادران على تغيير الذات والآخرين. والواقع أن كل كيان ثمرة حركة ومجموعة من المبادئ والتصورات... اقرأ المزيد

الامتحان

سلسلة من الامتحانات هي الحياة.. من بدايتها حتى نهايتها. فمنذ الطفولة تبدأ امتحانات بني الإنسان، تبقى معه وتلازمه حتى اللحظة التي تفارق فيها الروحُ الجسدَ. بيد أن كل حلقة من تلك الامتحانات الصغيرة المتتابعة ما ه... اقرأ المزيد

مشكلتنا الثقافية… أو الكينونة الذاتية

لا شك أن المعنى الذي نقصده من "الكينونة الذاتية" هو إبراز هويتنا الداخلية المنسوجة من ميراث حضارتنا الذاتية وثقافتِنا الذاتية، وجعلُها "المحور" الذي ندور حوله. فلربما يَفهم بعض الأوساط في أيامنا هذه كلمةَ "الذا... اقرأ المزيد

الإنسان في معارج الفكر

إن الإنسان كائن يتشكل وفقَ عالمه الفكري، وفي نهاية المطاف يأخذ الكيفية التي يفكر بها على حسب استعداده ومواهبه. وإذا استمر في النظر إلى الأشياء والأحداث من منظور معين، فإن طبيعته وماهيته الروحية أيضًا سيتشكلان ت... اقرأ المزيد

أنتَ !

يا عندليب عصر الورد! يا بشير البعث زمن الهلاك والموت! يا زبدة الأصالة التي تمخضت عن بطولات التاريخ كافة. يا أسطوريا انبثق من قلب الأمة وتدفق عطاء، ثم عاد إليها مرة أخرى ليكون لها خميرة يذوب فيها ويفنى! نوينا أن... اقرأ المزيد