صالح كولن شقيق الأستاذ فتح الله كولن في ذمة الله | موقع الأستاذ فتح الله كولن

صَلّى الأستاذ فتح الله كولن صلاة الغائب على روح شقيقه صالح كولن الذي وافته المنية في تركيا يوم الإثنين الموافق 18 مارس 2019، توفي المغفور له بإذن الله متأثرا بإصابته بمرض السرطان، حيث كان يعيش مختبئًا وبلا طبيب ولا علاج يتداوى به؛ وذلك بسبب مطاردة السلطة التركية له، لا لشيء إلا لأنه شقيق الأستاذ كولن، وجدير بالذكر أن عائلة الأستاذ كولن كلها مهددة بالسجن والاعتقال لعلاقتهم الأسرية بالأستاذ كولن، دون ارتكابهم أي جرم أو اتهامهم بأي تهمة، كما يقبع في سجون النظام التركي حتى الآن أحد أشقاء الأستاذ كولن وهو قطب الدين كولن الذي حكم عليه بالسجن أحد عشر عاما بتهم لا أساس لها من الصحة، بل تجاوز الأمر مداه حيث يشتبه النظام في كل من يحمل اسم ولقب الأستاذ كولن مدعية أنه من أفراد حركة الخدمة لمجرد حمل هذا الاسم.

وتتقدم أسرة موقع الأستاذ كولن وموقع نسمات للدراسات الاجتماعية والحضارية بأحر التعازي والمواساة إلى الأستاذ فتح الله كولن الذي يتعرض لهذه المحنة في غربته، سائلين الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم فضيلته الصبر والسلوان.