مقالات مختارة

بكاء القلوب الحزينة

سؤال: يُقال: قد يتغمد الله تعالى العالَم كله برحمته ببكاء قلبٍ حزين؛ فلِمَ لا تشعر قلوبنا بما ينبغي أن تشعر به من همٍّ وحزن؟ الجواب: الإنسان هو مصدر كل مشكلة يمر بها الفرد أو الأسرة أو المجتمع من لدن آدم علي... اقرأ المزيد

العاهات الجسدية

السؤال: لِمَ لم يخلق الله تعالى عباده متساوين؟ فقد خلق بعضهم أعمى وآخر أعرج؟ الجواب: نجيب عن هذا السؤال قائلين: إن الله مالك الملك يتصرف في ملكه كيف يشاء، لا يتدخل أحد في إجراءاته قط. فالذي خلق ذرات جسم... اقرأ المزيد

أكمل الناس وأكثرهم تواضعًا

يقول لله سبحانه وتعالى: "لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ" (سورة الأحزاب: 12)، وبالفعل كان سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أعظم قدوة لنا في أقواله وأفعاله وجلوسه وقيامه وسائر سلوكياته،... اقرأ المزيد

مَنعٌ في طياته مـَنحٌ

عندما نتطلّع في خِدمتنا إلى إحراز غايةٍ معيّنةٍ، ونخفق في تحقيقها ينتابنا حزنٌ بالغٌ يؤثّر على وجهتنا الاجتماعية، فهل بإمكاننا الحيلولةُ دون وقوعِ هذا الأمر؟. أمرٍ يعتري كثيرين، ولنا في القرآن الكريم الهداية وا... اقرأ المزيد

العمق المعنوي للنبي ﷺ وأصحابه

إن الذي يظفرُ في الجهاد الأكبر فلا بدّ وأن يفوز بالجهاد الأصغر غالبًا، غير أنه لم يُر قطُّ أن من خسرَ الجهادَ الأكبرَ قد فازَ بالجهادِ الأصغرِ، وحتى وإن استطاع أمثال هؤلاء الوصول بالخدمة والعمل إلى مرحلة معينة ... اقرأ المزيد

الغاية من الزواج

الأسرة ليست كما يفهم بعض الكتّاب مصنعًا لتوليد الأطفال، وليست آلة للتفريخ أو لإشباع الرغبات الجسمانية، إنما هي النواة الأولى للأمة وأهم جزء في المجتمع، وهي مؤسسة مقدَّسة أبرز معالمها النكاح، والنكاح ميثاقٌ له ه... اقرأ المزيد

عناصر حياة الأمم: الدين والحكمة والقوة

سؤال: ترون أن “ثمّة ثلاثة عناصر مهمة تُحيي الأمم: الدين والحكمة و القوة”، فليتكم تبيّنون لنا هذا؟ الجواب: أولًا: الدين: “وضعٌ إلهيّ سائقٌ لذوي العقول باختيارهم المحمودِ إلى ما هو خيرٌ لهم بالذات”، وهذا التعر... اقرأ المزيد

المتصوفة والقول بـ”قِدَم العالم”

سؤال: يقولون: حذا الصوفيةُ حذو الفلاسفة الماديين في مسألة قِدَم العالم، فكيف يجتمع ما قالوه والعقيدة الإسلامية؟ الجواب: الصوفية ليسوا قائلين بقدم العالم، ونسبةُ هذا إليهم جميعًا خطأ بحت. أجل، فيهم من قال بـ”وح... اقرأ المزيد

المدارس والغراس الثقافي

من يستطيع أن يقول: إن المدارس في كل هذه المدة المديدة قد أثمرت المرتجى؟ صحيح أن كثيرا من الشباب حصّلوا تعليمًا عاليا في باريس ولندن وميونيخ ونيويورك... لكن هل صاروا أعضاء نافعين لمجتمعهم؟ بل على العكس؛ فدع عنك ... اقرأ المزيد

تفاوت الناس في الإمكانيات

سؤال: هناك أشخاص أعطاهم الله كل شيء، الأموال الطائلة والسيارات الفارهة والقصور الفخمة والشرف الرفيع والصيت الذائع… بينما الآخرون يتضورون جوعًا وتصيبهم آلام وبلايا ومصائب وفقر وعلل. فيا ترى هل هؤلاء فاسدون والآخ... اقرأ المزيد

الذات المحمدية أنموذج الإيمان والحركية

ليس في البشرية مَن قَرَن بين الإيمان والحركية قرانًا لازمًا متوازنا، فريدا من نوعه إلا حضرة النبي محمد (عليه أكمل التحايا). فقد ارتبط وتعلق بالله بإيمان غامر، وآمن -بكل كيانه- بأنه رسول الله، وسلَّم له تسليما م... اقرأ المزيد