مقالات مختارة

الأمور الواجبات في مواجهة المزاعم والافتراءات

سؤال: أخبر القرآن الكريم أنَّ فرعون ومَلَأَه قالوا في حق موسى عليه السلام: ﴿إِنَّ هَذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ * يُرِيدُ أَنْ يُخْرِجَكُمْ مِنْ أَرْضِكُمْ فَمَاذَا تَأْمُرُونَ﴾ (سُورَةُ الأَعْرَافِ: 109/7-110؛ وسُور... اقرأ المزيد

التوازن بين المغنم والمغرم

من الناس مَن يرعى دعوة الإسلام في أوقات الراحة والاستقرار، ومنهم من يتبنّاها في أوقات الشدة والمحن، المهمّ أن يرضى الإنسان عن الوضع الذي هو فيه، وأن يؤدّي المهمّة المنوطة به بالكامل وفقًا لمتطلّبات الظروف والأو... اقرأ المزيد

نفحات قدسية في خدمة أمتنا

إن التمسك بهذه الدعوة العُلْوية والغاية المثالية السامية يتمثل في مراعاة حالها في الحاضر والمستقبل، والولوج إلى نفوس أكثر الناس فظاظة وقسوة وتمردًا وجفاءً وإلحادًا، والاهتمام بهم لتبليغهم إياها، ومكابدة المشقة ... اقرأ المزيد

داء الإلحاد، ودواؤه (2)

من المهم معرفة المستوى الثقافي والأفق الاجتماعي لـمَن تخاطبه لكي تستطيع التحدّث معه بالمستوى الذي يستطيع فهمه، فالواصل إلى مستوًى ثقافي معين لا يستسيغ سماعَ شيءٍ ممّن هو أقل ثقافةً منه، بل يبدي ردّ فعلٍ سلبي تج... اقرأ المزيد

أنواع الغفلة التي تحول دون خدمة الحقّ

سؤال: ما هي أنواع الغفلة التي تحول دون قيام رجلِ الخدمة بخدماتِه الإيمانية؟ الجواب: إن إيصالَ الحقّ والحقيقة إلى القلوب، ونشر الاسم الجليل المحمدي في كلِّ الأصقاع، وبذل الجهد لتصحيح المفاهيم الإسلامية التي أ... اقرأ المزيد

غاية لا تترك ويجب أن تدرك

إن الإسلام يَعتبر العدلَ والاستقامة -في أوسع أُطُرهما- نمطَ حياةٍ للفرد والعائلة والمجتمع ، نعم، إن الفرد الذي رَبَطَ حياتَه بالإسلام، يفكر في استقامةٍ ويعيش في استقامة، ويسعى للبقاء في إطار الحق دائمًا، ويتخذ ... اقرأ المزيد

سؤال الهوية ومعالم بطاقتنا الذاتية

إن المعنى الذي نقصده من "الكينونة الذاتية" هو إبراز هويتنا الداخلية المنسوجة من ميراث حضارتنا الذاتية وثقافتِنا الذاتية، وجعلُها "المحورَ" الذي ندور حوله. فلربما يَفهم بعضُ الأوساط في أيامنا هذه كلمةَ "الذات... اقرأ المزيد

التاريخ في دورانٍ دائمٍ

سؤال: إذا كان التاريخ يعيد نفسه فما نمط الصورة البارزة للعِيان عند تأمُّل الأحداث الجارية في العالم؟ الجواب: يمرّ العالَم كَرّةً أخرى في شبكة أزماتٍ معنويّة. أجل، إن الله يُزلزل العالَم مرّةً أخرى؛ وكما أنّ ... اقرأ المزيد

حركةُ الجبال في القرآن الكريم

لقد فسر العلماء مرور الجبال كَمَرِّ السحاب بتفسيرات مختلفة، يقول تعالى:﴿ وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا... اقرأ المزيد

الحلقة الذهبية

من رهانات المُصلح المنتخب الثابتة، العمل بلا هوادة على تحقيق الترقّى بحياته إلى مرتبة أهل الكمال، ليمثل -بحقّ- "الحلقة الذهبية" الرابطة بين أجيال السلف والخلف، وأن يصير روحا مكرَّمة تستمد وهجها النوراني وطاقتها... اقرأ المزيد

مخلَّفون رضُوا بالحياة الدنيا واطمأنّوا بها

سؤال: يقول الله تعالى: ﴿فَرِحَ الْمُخَلَّفُونَ بِمَقْعَدِهِمْ خِلاَفَ رَسُولِ اللهِ وَكَرِهُوا أَنْ يُجَاهِدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللهِ وَقَالُوا لاَ تَنْفِرُوا فِي الْحَرِّ قُلْ نَارُ ... اقرأ المزيد