الصديق الوفيّ | موقع الأستاذ فتح الله كولن

العاقل مَن يبادر إلى رأب الصدع وتجديد العهد وتعزيز الأواصر حالما تنشب بينه وبين محيطه وخلاّنه نزاعات.. والأعقل مَن لا يدع للشيطان منفذًا يتسلل منه ليزرع بذور الفتنة والقطيعة بينه وبين أصحابه وخلاّنه أبدًا.

إخلاصك لصديقك يُقاس بمشاركتك أفراحه وأتراحه.. فإذا لم تبك لبكائه ولم تضحك لضحكه فكيف تكون صديقًا مخلصًا وفيًّا؟!

الصديق الوفيّ مَن يحرص على صديقه في مواقع الزلل ويأخذ بيده، وليس مَن يؤمِّن على كل ما يفعل ويقول صوابًا كان أو خطأ.

About The Author

عالِم ومفكِّر تركي ولد سنة 1938، ومَارَسَ الخطابة والتأليف والوعظ طِيلة مراحل حياته، له أَزْيَدُ من 70 كتابا تُرْجِمَتْ إلى 40 لغة من لغات العالم. وقد تَمَيَّزَ منذ شبابه المبكر بقدرته الفائقة على التأثير في مستمعيه، فدعاهم إلى تعليم الأجيال الجديدة من الناشئين والشباب، وَبَذْلِ كلِّ ما يستطيعون في سبيل ذلك.